جهاز تنمية المشروعات يعقد دورات تدريبية لسيدات الاعمال

" استراتيجيات التسويق الالكترونى"

صرحت الاستاذة نيفين جامع الرئيس التنفيذى لجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر ان دعم وتمكين المرأة اقتصاديا واجتماعيا يعتبر حاليا من أهم محاور الاستراتيجية المؤسسية لجهاز تنمية المشروعات حيث يسعى الجهاز لتدريبهن وتأهيلهن لإدارة مشروعات صغيرة توفر لهن ولغيرهن فرص عمل مستقرة ودخل مالي جيد يساهم في رفع مستواهن المعيشي فضلا عن المساهمة في التنمية الاقتصادية للدولة. جاء ذلك على هامش الاحتفالية الختامية للبرنامج التدريبى "استراتيجيات التسويق الالكترونى" الذى شارك فيه 20سيدة من أصحاب المشروعات الصغيرة . وأشارت الأستاذة نيفين جامع الى ان هدف البرنامج هو زيادة المعرفة ورفع الوعى بأهمية مفهوم التسويق الالكترونى وجوانبه المختلفة وأدوات التسويق المتاحة عبر الانترنت كأساس لأى أنشطة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر.

وقد تضمن البرنامج التدريبى موضوعات وتطبيقات عملية مع توضيح مزايا وعيوب التسويق عبر البريد الإلكتروني وكيفية وضع خطط التسويق عبر الانترنت، بالإضافة الى فتح افاق للتكامل بين مشروعاتهن، بما يؤدى إلى الارتقاء بمستوى المشروعات وتعزيز قدراتها بما يؤثر على ربحية وانتاجية وتسويق تلك المشروعات.

الجدير بالذكر ان مشروع "دعم سيدات الاعمال" هو احد مشروعات برنامج خدمات الأعمال الاستشارية التى ينفذها الجهاز بالتعاون مع البنك الاروبى لإعادة الاعمار والتنمية، و الذى يهدف إلى تعزيز ودعم مفهوم ريادة الأعمال للمراة فى مصر من اجل تشجيعها علي إقامة مشروعات صغيرة مما يساهم في حركة التنمية الإقتصادية. هذا ويعمل البرنامج على عدة محاور تتضمن دعم رائدات الأعمال فى الحصول على خدمات تنمية أعمال غير تمويلية، فضلا عن الوصول إلى جهات التمويل المختلفة وكذلك تزويد رائدات الأعمال بفرص اكبر للتشبيك بين المشروعات.